>

توفيت المغنية الكويتية الشابة ريما المطوع بشكل مفاجئ، مساء الأربعاء كما ذكرت وسائل اعلام كويتية، وسط حالة من الصدمة بين زملائها وجمهورها.

وغرد الإعلامي اللبناني زاهي وهبي عبر حسابه الرسمي في موقع “تويتر”: “رحلت ريما المطوع، رحلت الفنانة الكويتية الشابة الواعدة، رحلت الصديقة صاحبة الصوت الشجي والمزاج العالي”.

وأضاف “فقط قبل أيام قليلة كانت تسألني عن بيروت وتخبرني برغبتها في المجيء ثانية إليها، لكن الموت المباغت خطفها من أسرتها ومحبيها.. لها الرحمة.. نفسي حزينة!”.

وقالت الكاتبة الكويتية سحر بن علي في سلسلة من التدوينات: “ريم المطوع صاحبة الصوت الشجي والإحساس المرهف، الشابة الطموح والصديقة الداعمة دائما، خطفها الموت فجأة ولا كأننا كنا نتحدث قبل يومين ونضحك.. لروحك السلام يا ريما”.

ونشرت بن علي عبر تغريدة أخرى كلمات أغنية، معلنةً أنها كانت ستخرجها للراحلة، فكتبت: “ هذه الكلمات كانت ستغنيها وأقوم بإخراجها لكن الموت كان أسرع ،، ستبقين في ذاكرتنا تلك المرأة القوية الداعمة للمرأة يا ريما“.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *