روت الفنانة المصرية ياسمين عبدالعزيز لاول مرة تفاصيل الازمة الصحية الصعبة التي تعرضت لها مؤخرا وذلك خلال استضافتها في برنامج “معكم” الذي تقدمه الاعلامية منى الشاذلي.

وقالت ياسمين عبدالعزيز: “كنت داخلة أعمل عملية عند دكتور النسا اللي ولدني في بنتي فأنا عندي أكياس من وأنا عندي 16 سنة وهي منتشرة عند بنات كتير عبارة وعملت العملية دي حوالي 5 مرات وكنت بدخل أعمل العملية ومحدش يعرف حاجة عني وأعود لشغلي عادي فأنا تأقلمت على الأكياس والالام بتاعتها بقت صاحبتي وأعيش وأتعايش معها”.

وأضافت: “رحت للدكتور قولتله عاوز أعمل العملية بعد مسلسل (اللي مالوش كبير) ومن قتها مشفتش يوم انبساط وجالي مرتين كورونا ففي شهرين أجريت 4 عمليات منهم عمليتين في يوم واحد وبعدها دخلت في أزمتي الصحية.. ورحت عشان أعمل العملية الدكتور قالي هتاخد من ساعتين لتلاتة وهعد يومين تلاتة في المستشفى ودخلت العملية محدش يعرف وكان معايا أحمد العوضي وبنتي وصاحبتي”.

وتابعت: “بعد خروجي من العملية شعرت بألم رهيب وكنت بقولهم (أنا بموت) وخرجت من العملية مش فاكرة حاجة بسبب المخدر والمسكنات التي حصلت عليها بسبب الآلام التي أشعر بها انا ست مش بدلع وحمولة لما بكون بتوجع بيكون إحساس حقيقي”.

وذكرت: “بعدها بكام يوم قالولي لو معملتش العملية كمان ساعة هتموتي والقولون اتخرم وجالي تسمم في الدم وعملولي العملية والدكتور عصام شلباية أنقذ حياتي قالي انا داخل اعمل العملية والدنيا بايظة خالص وعارف أن الموضوع كان صعب جدا”.

لحظات وجع ياسمين عبدالعزيز في العناية المركزة

وقالت ياسمين عبد العزيز: “بعد ما القولون بتاعي اتخرم وقالولي لو معملتش العملية كمان ساعة هموت كنت حاسة إني مش هطلع من العملية وقولت لاخويا الكبير (خلي بالك من ياسمين وسيف) لاني فعلا حسيت اني داخلة مش طالعة”.

وأضافت: “طلعوني من العملية على العناية المركزة وكان راكب خراطيم في انفي وفمي وبطني وكالونات في رقبتي بسبب صعوبة التركيب وجلست في العناية المركزة 5 أيام واللي بيدخولولي كانوا حاسين اني خلاص والدكاترة قالوا ادعولها دي بتعيش اليوم بيومه”.

وتابعت: “أنا في العناية المركزة دخلت على جهاز اللي بيدخل عليه 100 حالة بيعيش 10 منهم فقط وقالوا هي اتحطت على جهاز اللي بيدخل فيه مبيطلعش فمنذ بداية العملية لاخرها أنا في غيبوبة”.

وذكرت: “وجالي وقت وانا في العناية المركزة شعرت إني خلاص وقولتلهم مش قادرة أكمل بسبب الالام والتعب وقولتلهم شيلوا كل حاجة انا خلاص هبقى مرتاحة اني اروح لربنا”.

تفاجأت بالأمعاء برة بطني

كما كشفت ياسمين عبدالعزيز عن خسارتها خمسة عشر كيلو من وزنها بسبب هذه الازمة قائلة “الأزمة الصحية التي تعرضت لها خسرت بسببها 15 كليو وكان تحت عيني أسود كأني واحدة تانية في المستشفى”.

وأضافت: “بعدما عملت العملية طلعت الغرفة وبدأت أتكلم وأستعيد وعيي، ببص لقيت معدتني والأمعاء برا وسألت إيه ده قالولي إن ده كان لازم يحصل بسبب التسمم”.

وذكرت: “أنا مبخافش من الموت بالعكس هو أحسن من الحياة اللى بنعيشها دلوقتي.. بس كل اللي شاغلني ولادي.. وأنا بحس إنى خلاص هموت، نسيت كل اللي حواليا وفكرت إنى رايحة لربنا لوحدي”.

هل تقاضي ياسمين عبدالعزيز طبيبها؟

وعن امكانية مقاضاة طبيبها، قالت ياسمين عبدالعزيز: “قالولي مينفعيش تسكتي وترفعي قضية على الدكتور عشان يتجازى على اللي هو عمله وانا تعبانة كنت بقول هرفع قضية لكن فكرت في حاجة أن هو اللي ولدني بنتي ياسمين”.

وأضافت: “هو كان بيجيلي في أول أزمتي بس وبعد كدا مشوفتوش وأعدت في المستشفى شهر ونص ولكن الدكتور عصام شلباية مسابنتيش وكان بيجيلي البيت ولحد دلو قتي بيسئل عليا”

وذكرت: “أنا قولت ربنا سترها معايا وبعد ما كنت بموت أكيد في سبب اني اعيش وأنا بقيت كويسة دلوقتي وربنا عمل دا لسبب والوجع اللي حصلي كان حسنات ليا لذلك قررت عدم مقاضاته ولم اذكر اسمه حتى انا مش عاوزة أقوم بأذيته لأنه أكيد مش قاصد أذيتي”.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. كم من طبيب تسبب لمريض في عاهة مستديمة و لم يحاسب !!
    الطبيب في العالم الثالث يتخذ مهنة الطب للاغتناء و الإثراء على حساب صحة المواطن !
    فصحة المواطن و حياته في العالم الثالث أرخص شيء ! الا ان هذا المواطن تجده قاتل روحه في السوشيال ميديا دفاعا عن البلد التي استرخصت روحه !!
    لا أعمم على كل الأطباء أكيد هناك استثناءات، عسى أطباء نورت ما يزعلوا مني 😁

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *