>

ضجّ العالم في كانون الثاني الماضي بخبر خطوبة النجمة الأميركية باريس هيلتون بحبيبها كريس زيلكا، بخاصةٍ بعد نشرها لصور خاتم الخطوبة الذي قدّمه لها لكن يبدو أنّ خطوبتهما اليوم قد انتهت بعد علاقة حبّ دامت سنتين.

وفقًا لموقع “Page Six”، أُفيد أن الممثل البالغ من العمر 33 عامًا يريد استرجاع خاتم الخطوبة الذي يقدر ثمنه بـ2 مليون دولار، وهو ذات الخاتم الذي قدمه بـ”باريس” حينما طلب يدها للزواج فوق المنحدرات الجليدية في أسبن بولاية كولورادو، لكن كيف يُطالب بشيء لم يدفع ثمنه؟!

يذكر أن “زيلكا ” لم ينفق أي مبلغ لشراء الخاتم الألماسي، الذي يزن 20 قراطًا، بل هو في الحقيقة هديةً مجانية منحت له من قبل صائغ المجوهرات “مايكل غرين”، وهو صديق مُقرب من وريثة فنادق “هيلتون” الفاخرة؛ لذلك فقطعة المجوهرات باظة الثمن مِلك “باريس”.

من جهة أخرى، أشار مصدر مُقرب من الثنائي المنفصل أن “زيلكا” جمع أموال الخاتم عن طريق بيع قطعه الفنية القيمة والمربحة، فلديه عُملاء في جميع أنحاء العالم ممن ينتظرون أعماله باستمرار. كما رد المتحدث الرسمي باسم النجم على القارير مُركدًا أن الأخبار ما هي إلّا محظ أكاذيب، مُضيفًا أن “زيلكا” يملك أمواله الخاصة.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *