انفجر مشهور سناب شات الكويتي يعقوب بوشهري من الضحك أثناء روايته موقفا طريفا تعرض له أثناء احتجازه في السجن خلال التحقيقات في قضية الخمور التي تم ضبطها على يخت يملكه.

وأوضح يعقوب خلال مقطع فيديو نشره عبر حسابه على “تويتر ” أنه كان مراقب أثناء فترة احتجازه في السجن. مطلقا على السجن كلمة باريس.

وتابع ضاحكا : ” هناك في هذا باريس.. يراقبونك.. وتخيلت كاميرا المراقبة سناب شات”. لافتا إلى أنه بدأ ينظر إلى الكاميرا ويتحدث كنوع من الدعاية فتفاجأ بالحارس يسأله إذا كان يريد شيء أو ينقله إلى المستشفى.

وأشار إلى أنه رد على الحارس قائلا :” لا ما فيني شيء..أتحدث حتى لا أفقد مهاراتي “.

وفي مقطع اخر، قال بوشهري إنه ”أمضى 7 أيام في السجن الانفرادي ولم يكن يعلم ما الذي يجري خارج السجن، وكان ينتابه شعور بالقهر ما جعله يعقد النية على مقاضاة كل من أساء إليه“.

وكانت النيابة العامة في الكويت قد أخلت سبيل بوشهري بكفالة مالية بقيمة 5 آلاف دينار (16 ألف دولار)، عقب اعتراف المتهم الفلبيني (قائد اليخت) الموقوف على ذمة القضية، بعدم صلة يعقوب بالخمور المضبوطة، وفق ما أكده المحامي الدكتور حسين العبدالله.

وأكد المحامي العبدالله حضوره التحقيقات مع موكله بوشهري، قائلا ”لم نعهد من النيابة سوى الإنصاف والعدالة وقد اعترف المتهم الفلبيني بعدم صلة يعقوب ثلاث مرات أمام جهة التحقيقات بذلك“.

وكانت النيابة قد أمرت الأسبوع الماضي، بحبس بوشهري وشخصين آخرين (مواطن ومقيم فلبيني) تم ضبطهم على اليخت، للتحقيق معهم في القضية.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.