>

(CNN) — أقامت أمريكية من ولاية كاليفورنيا دعوة قضائية ضد جهة عملها بعد أن طردتها من وظيفتها لأنها مارست الجنس خارج إطار الزوجية.

وقالت تيري جيمس، وهي عزباء تبلغ من العمر 29 عاماً، إن كلية سان دييغو المسيحية، حيث عملت لمدة عامين كمتخصصة في المساعدات المالية، وضعتها أمام خيار الإستقالة أو الطرد من الوظيفة لدى علمها بأنها حامل.

وشددت غلوريا ألفرد، محامية جيمس، بأن الاستغناء عن خدمات موكلتها يمثل انتهاكاً لقانون الولاية للتوظيف العادل.

وأضافت ألفرد: “يمكنهم أن يعتبروا أنفسهم كلية مسيحية.. لكن عليهم الالتزام بقوانين ولاية كاليفورنيا التي تحظر عدم المساواة استناداً على الجنس والعرق والحالة الاجتماعية.”



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *