قدم الملاكم الأمريكي الشهير أندرو تيت اعتذاره عن إساءته للدين الإسلامي مؤكدا أن إساءته للإسلام كانت قبل اعتناقه إياه.

وفي تصريح نقلته شبكة الجزيرة الإعلامية قال تيت:”سأعتذر لأنني كنت مخطئا و كنت ملحدا والآن كمسلم أفهم أن ليس هذا هو الحال على الإطلاق”.

 وقال تيت: “نقطة مثيرة للاهتمام قمت بإثارتها الآن لأنني مسلم، وهو أمر مضحك لأنني كنت ملحدا وعندما تكون ملحدا فأنت تعتقد أن الدين يسبب المشاكل أكثر مما يحلها ثم تتوصل إلى الإدراك وبعد ذلك تبدأ في معرفة حقيقة نفسك وحقيقة الله و تعلم بأن الدين هو الحل لجميع مشاكل العالم وأن الإلحاد هو المشكلة”. 

من الجدير بالذكر أن تيت اعتنق الإسلام في أكتوبر ٢٠٢٢ ، و يعد من أبرز الملاكمين و اللاعبين الأمريكيين، وأضاف تيت خلال مقابلته مع الاعلامي البريطاني بريس مورغان: “أعتقد أن الإسلام دين جميل وأنه آخر ديانة على وجه الأرض، إنه بالتأكيد آخر ديانة محترمة على وجه الأرض، شعرت بذلك منذ أن أسلمت بشكل خاص و أجزم بأن الإسلام لديه حل لكثير من المشاكل التي نواجهها في العالم اليوم”. 

شارك برأيك

‫5 تعليقات

  1. داعش و أخواتها لا علاقة لهم ب الاسلام
    أصلاً ولكن الغرب و العرب الجهلة ب الاسلام
    الحقيقي يعتبرون الارهابيين من المسلمين !
    لا يوجد قتل و إجرام و حرق البشر و هدم البيوت
    واستباحة الأعراض و اغتصاب النساء ب الاسلام
    واتحدى أي شخص يأتي ب آية قرآنية أو حديث
    فيها كل ما ذكرت .

  2. تعليقي عام يا رحال و اقسم بالله ما قصدتك
    تحياتي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *