>

بعد تغريدتين أيد فيهما ما يقوم به نظام بشار الأسد من مجازر في حق الشعب السوري، أعفت مديرية الشؤون الصحية في مكة المكرمة أحد قيادييها من منصبه، وذلك في ردة فعل سريعة تجاه تغريداته التي كتبها عبر “تويتر”، مساء أول من أمس، قبل أن يلجأ إلى حذف حسابه بشكل نهائي.

وقالت مصادر لصحيفة الوطن إن إمارة منطقة مكة المكرمة استدعت الطبيب السعودي للتحقيق في التغريدات المطلقة من حسابه عبر “تويتر” التي تحمل طابع التأييد لعمليات القصف الجوي والتدمير التي يمارسها جيش الأسد في حق المدن والقرى والأرياف السورية وسكانها المدنيين العزل.

وأشارت مصادر مطلعة إلى أن وزير الصحة، أحمد الخطيب، هاتف مدير الشؤون الصحية في مكة المكرمة، عبدالله المعلم، طالبا التحقيق بصورة عاجلة مع الطبيب القيادي، قبل أن يصدر قرار إداري من خمس نقاط يقضي بإعفائه من إدارة مستشفى شرق عرفات بالمشاعر المقدسة، نظير مخالفته المادة الـ12 من نظام الخدمة المدنية التي تحظر على الموظف إساءة استعمال السلطة الوظيفية.



شارك برأيك

‫8 تعليقات

  1. هاد الخبر اللي رح أنقله هدية لجماعة المقاولة والمماتعه .. حتى يحلوا عن سمانا وينقطونا بسكاتهن عن الممانعه والعداء لاسرائيل وعن المؤامرة الكونيّة على النظام المماتع :

    قال الجنرال “دان حالوتس” رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي الأسبق، إن “الإبقاء على نظام الأسد بات يمثل مصلحة إسرائيلية أمريكية من الطراز الأول، على اعتبار أنه يمثل “سداً منيعًا أمام إمكانية تحول سوريا إلى نقطة للانطلاق في تنفيذ عمليات ضد إسرائيل والغرب“.

    وأعرب حالوتس في مقابلة أجرتها معه القناة الإسرائيلية الأولى ، عن ارتياحه لأن الولايات المتحدة والغرب باتا يدركان حجم العوائد الإيجابية الناجمة عن الإبقاء على نظام الأسد مقارنةً بالمخاطر الناجمة عن “سقوط سوريا في قبضة الجهاديين السنة“.

    وأوضح القيادي العسكري الإسرائيلي أن “الأمر لا يحتاج إلى كثير من الشرح، فقد حافظ نظام عائلة الأسد على الحدود مع إسرائيل هادئة لمدة 40 عامًا، في حين أن هذه الحدود اشتعلت بمجرد أن تعرض استقرار هذا النظام للخطر“، بحسب ما أوردت شبكة شام الإخبارية.

    ونقلت الشبكة تصريحات لـ “إسحاق مردخاي” وزير الحرب الإسرائيلي الأسبق، قال فيها: أنه على الرغم من علاقة نظام الأسد القوية بكل من إيران وحزب الله، إلا أن مخاطره تبقى أقل بكثير من مخاطر الحركات الجهادية السنية.

    ونوه مردخاي إلى أن التجربة دللت على أن إسرائيل بإمكانها مراكمة قوة ردع مهمة أمام كل من سوريا وحزب الله وإيران، في حين أنه يكاد من المستحيل مراكمة الردع أمام الحركات السنية.

    وأضاف مردخاي خلال مقابلة أجرتها معه إذاعة الجيش الإسرائيلي بعد ظهر أمس أن حركة حماس تعتبر مثالاً صارخاً على خطورة الحركات السنية، مشيراً إلى أن “إسرائيل” اضطرت خلال ست سنوات إلى شن ثلاث حروب ضد هذه الحركة، دون أن تتمكن من استئصال رغبتها في تحدي “إسرائيل”، على الرغم من أنها أضعف أعداء إسرائيل من حيث الإمكانيات والتسليح.

    وفي مقال نشره موقع “وللا” الإخباري صباح يوم أمس الأربعاء، قالإنه لم يكن من المفاجئ أن يخبر بشار الأسد تلفزيون “بي بي سي” أن دول التحالف تبلغه عبر العراق بالهجمات التي يتم تنفيذها ضد تنظيم الدولة.

    واضاف شلاف على أن الرئيس أوباما حسم أمره وقرر تفضيل “الطاغية المسؤول عن جرائم الإبادة الجماعية على التنظيم الجهادي”، مشددًا على أن هذا ما تفضله إسرائيل أيضًا.

  2. يسلم أيديهم …عم يأيد بشارون بقتل شعبه …إن شاء الله كل واحد عم يأيد جرايم هالطاغية وظلمه يدوق من نفس الكاس اللي عم يدوقوه السوريين ويشوف اعز احبابه متل السوريين مقتولين ومقهورين ومهجرين …لعنة الله على كل مين بيساند جرايم هالسفاح
    اللي عمله بدوما والغوطة هاليوميين بس وانهار الدماء اللي سالت ومناظر القتل والدمار والناس المدفونيين تحت الركام بتخلي حتى الحجر ينطق ويصرخ
    ..الله يجمعه هو وكل محبين بشارون ودجال المقاومة بالإخرة بظن انه هالعديم الضمير من جماعة إيران لأنه غالبيتهم بيأيدوا هال ك لب متل سيدتهم إيران

  3. مساء الخير أم النور ومامون. حبيت بس أسلم عليكم, الله يقويكم وينصركم.

  4. يا نورت ليش ما بتواكبوا الحدث انتوا ؟
    صفحات المؤيدين حاطين صور ” قاسم سليماني ” الايراني ومفتخرين وواصلين للسما انو هو اللي عم يقود العمليات بدرعا .. حطولنا الخبر خلونا نتمسخر شوي على جماعة ” الجيش السوري يحميني ” هههههه .. لعما ما أغباهم

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *