حقق برنامج “استديو 22” السعودي الساخر، ملايين المشاهدات في الولايات المتحدة الأمريكية، بعد أقل من 24 ساعة على نشره، بعد أن قدم مشهدا ساخر من الرئيس الأمريكي جو بايدن.

وخص البرنامج الذي تبثه قناة ”إم بي سي“ السعودية، في حلقة يوم الإثنين، فقرة لتقليد بايدن ونائبته كمالا هاريس، مركزاً على أخطاء وقع فيها الرئيس الأمريكي في خطاباته وظهوره الإعلامي، وأثارت الكثير من الجدل وردود الفعل الواسعة.

وظهر الفنان خالد الفراج بشخصية بايدن، متحدثاً باللغة الإنكليزية عن الأزمة الروسية الأوكرانية، لكنه يقع في عدة أخطاء، مثل ذكر اسم إسبانيا بدلاً من روسيا، ويغلبه النعاس تارةً أخرى، بينما تقوم كمالا بالتصحيح وتدارك المواقف المستمدة من أخطاء حقيقية شهيرة لرئيسها.

وقد حقق ذلك المقطع نسب مشاهدة مليونية في مواقع التواصل الاجتماعي في الولايات المتحدة، وسط تعليقات متباينة انقسم فيها مدونون أمريكيون بين معجب بالمقطع ويريد المزيد، وبين منتقد للسخرية من الرئيس بايدن.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.