>

كشفت صحيفة ” ديلي ميل ” البريطانية عن تقدم البروفيسور ” ألكسندر تشوتشالين ” كبير أطباء الجهاز التنفسي والخبير الطبي في روسيا باستقالته من منصبه في مجلس الأخلاقيات والسلامة بوزارة الصحة الروسية .

وذلك بسبب الانتهاكات الجسيمة لأخلاقيات مهنة الطب خلال إنتاج لقاح فيروس كورونا الجديد ” Sputnik V ” دون موافقة هيئة سلامة الأدوية على تسجيله .

وأشارت الصحيفة إلى أن البروفيسور ألكسندر تشوتشالين اتهم إثنين من الخبراء الرائدين المشاركين في تطوير اللقاح وهما البروفيسور ” ألكسندر جينسبرج ” مدير مركز أبحاث علم الأوبئة وعلم الأحياء الدقيقة والبروفيسور ” سيرغي بوريسيفيتش ” كبير علماء الفيروسات بالجيش الروسي بالاستهانة والاستهزاء بأخلاقيات الطب عن طريق تسريع إنتاج اللقاح .

حيث إنه بسؤاله لهما عن إجتياز جميع المسارات اللازمة التي وافق عليها تشريع الاتحاد الروسي والمجتمع العلمي الدولي فكانت الإجابة بالنفي .

فقال : ” أشعر بالحزن والاكتئاب بسبب موقف العلماء الذين يدلون بتصريحات غير مسئولة حول اللقاحات الجاهزة ” .

وأضاف : ” في حالة تناول عقار أو لقاح فإننا كمراجعين أخلاقيين نود أن نفهم أولا وقبل كل شيء مدى أمانه للبشر .. السلامة تأتي دائما في المقام الأول .. اللقاحات التي يتم ابتكارها اليوم لم تُستخدم أبدا في البشر ولا يمكننا التنبؤ بكيفية تحمُل الشخص لها ” .

وأكد تشوتشالين على ضرورة معرفة تأثير اللقاح على المدى الطويل،وهو ما لا يظهر على الفور وقد يستغرق عاما أو عامين .




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *