>

ألقت الجهات الأمنية في المملكة العربية السعودية، اليوم الجمعة، القبض على مواطن أساء لأم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، من خلال مقطع فيديو كان قد نشره عبر احد منصات التواصل الاجتماعي.

وفي بيان للأمن العام عبر حسابه في موقع التواصل ”تويتر“، صرح المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الرياض الرائد خالد الكريديس، بأنه إشارة إلى بث أحد الأشخاص مقطع فيديو تم تداوله عبر إحدى وسائل التواصل الاجتماعي، ينطوي في محتواه على الإساءة لأم المؤمنين عائشة – رضي الله عنها – والمساس بجانب المصطفى – صلى الله عليه وسلم، فقد أسفرت المتابعة الأمنية عن القبض عليه، وهو مواطن في العقد الثالث من العمر، وتم إيقافه واتخذت بحقه الإجراءات النظامية الأولية، وإحالته إلى النيابة العامة.

وكان مقطع فيديو على تطبيق ”تيك توك“، قد انتشر في الساعات الأخيرة، لمشهور سعودي يدعى ”فيلكس“، وشخص آخر كان يحادثه، ويسأله عن سبب طول شعره، ليجيبه ”فيلكس“ بألفاظ مسيئة لزوجة الرسول السيدة عائشة-رضي الله عنها، الأمر الذي أثار غضبا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبين بالقبض عليه ومحاسبته على ما بدر منه.

وإثر ذلك، فقد أمر النائب العام الشيخ سعود بن عبدالله المعجب، في وقت سابق اليوم الجمعة، بسرعة القبض على المذكورين استنادًا للمادتين (15 و 17) من نظام الإجراءات الجزائية، وإحالتهما إلى النيابة العامة لاستكمال الإجراءات الجزائية بحقهما.



شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. كل امرأة تطلع من بيتها بعد ان ينهاها زوجها ، يصير عليها اقاويل الى اخر الدهر ، ان كانت امرأة صالحة او غير صالحة !!! هذه سنة الحياة ان كانت زوجة نبي مرسل او امير او خفير ، فاتعظوا يا حلوات ، ولا تجيبون الكلام على انفسكم، أزواجكم يقولون لكم اتلقحوا وانشكحوا في البيوت ، يجب ان تقولون سمعا وطاعة ، مو تروحون تركبون سياراتكم او جمل او بغل وتصربحون في شوارع عين ذياب او البصرة على الكورنيش وشارع الطرب !!! فليس كل مرة تسلم الجرة !! والوحدة منكم تلاقي مثل آلامام علي عليه السلام وخلص شيعته ، الذين عقروا جملها المسمى عسكر ،وأعادوها الى حيث امرها الله ان تقر في بيتها ولا تخرج منه ، اكراما لله ولرسوله صلى الله عليه واله ، ودفع الشيعة يومها دماء زكية حتى لا يتأذى قلب رسول الله صلى عليه واله وهو يرى من علياءه احد زوجاته في طرقات البصرة مخالفة لتعاليمه !
    ويبقى الحساب على الله ،فعلى مراهقات نورت ان يعتبروا ولا يعصون أزواجهم هذا ان قبل فيهم احد اصلا ……
    فربما أزواجكم او عشائر أزواجكم يقطعون رقابكم ، ولن تخلصوا من اقاويل الناس ويعيروكم بفعالكم ان كنتن احياء او اموات .

  2. يستاهل العقاب مرة حتى يكون عبرة لمن سولت له نفسه المس بأم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عليها و الف مرة لان اشياء مثل هذي تحدث في بلد سني لاستفزاز مشاعر اهل السنة و الجماعة و خلق البلبلة في بلد امن مطمئن

  3. سجن خمس سنوات و٣ ملايين غرامه (يدفعها وهو مايشوف الدرب) كفيله بأن تنهي مستقبله وتجعله عبره لغيره .
    الله لا يرده

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *