شهدت قرية سومر في محافظة الديوانية بجنوب العراق زواج رجل عراقي يدعى ” مخيلف فرهود المنصوري ” الذي يبلغ من العمر 103 عاما على امرأة حسناء من مواليد عام 1985 أي بعمر 37 عاماً وتصغره ب 66 عاما .

وقال ” عبد السلام ” نجل مخيلف فرهود المنصوري في تصريحات له أن هذه الزيجة هي الزيجة الثالثة لوالده .. وأقيم منذ أيام حفل الزفاف بالقرية وسط حضور ذويه وأقربائه وشارك في زفّته أبناؤه التّسعة الباقون وأحفاده وأولاد أحفاده وأحفاد أحفاده .

وأضاف أن الزوجة الأولى لوالده كانت قد توفيت في عام 1999 . وتزوج بعد ذلك من امرأة أخرى وأنجب منها إلا أنه حدثت مشكلة معها في نهاية العام الماضي دفعتها إلى الذهاب لمنزل أهلها ولم تعد رغم مرور عدة أشهر .

وتابع عبد السلام أن والده طلب من أولاده إيجاد امرأة أخرى له للزواج منها وتم وقوع الاختيار على العروس وتمت خطبتهما وبعد ذلك أُقيمت له حفلة الحناء ثمّ الزواج .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.