>

يلجأ باحثون معتمدون لدى الحكومة الصينية إلى دجاج وسمك وعلاجيم، في مسعى منهم إلى توقع الهزات الأرضية، بحسب وسائل الإعلام.
فقد حول المكتب المعني بعلم الهزات الأرضية في مدينة نانجينغ الشرقية 7 مزارع حيوانات إلى محطات لدراسة الزلازل، على ما كشفت صحيفة “تشاينا ديلي”.
وقد طلب من القيمين على هذه المزارع تزويد المكتب بتقرير عن سلوك الحيوانات مرتين في اليوم.
وكشفت الصحيفة أن تغير سلوك هذه الحيوانات قد ينذر بوقوع هزات أرضية، عندما يقوم مثلا الدجاج بالطيران فوق الشجر ويقفز السمك فوق سطح المياه وتتنقل العلاجيم في مجموعات.
ويعتزم المكتب اختيار 7 مزارع جديدة هذا العام لإدراجها في أبحاثه. وقد اشترط عليها أن تضم أكثر من 3 أنواع من الحيوانات.
لكن بعض مربي المزارع أبدى تحفظه عن لمشاركة في برنامج الأبحاث هذا.
وقال أحد القيمين على حديقة حيوانات إن “حديقتنا لا تريد أن تحول إلى محطة لرصد الزلازل لأن سلوك الحيوانات قد يتغير عند تفاعلها مع الزوار”.
وليس اللجوء إلى الحيوانات لتوقع الزلازل جديدا في الصين. فقد كشفت وسائل الإعلام الحكومية العام الماضي أنه يتم اللجوء إلى الكلاب في مدينة نانتشانغ لاستباق الارتدادات الأرضية.
وغالبا ما تضرب هزات أرضية الصين وقد مات مئات آلاف الأشخاص في الزلازل الكبيرة التي ضربت البلاد في الماضي.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *