>

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي وشهود عيان خبراً مروعاً مفاده أن “أباً يعض وينهش جسد ابنتيه الصغيرتين”، والقصة كما رواها شهود عيان أن زهراء ذات الـ 4 أعوام، وغدير شقيقتها التي تبلغ 6 أعوام، طفلتان كتب لهما القدر أن تعيشا مع أب لا يرحم.

“والطفلتان البريئتان لن تنعما بطفولتهما ولا بأسرة تحميهما”، كما قال محمد، وهو من الكادر الطبي الذي يعالج الطفلتين في مستشفى الصدر، مضيفا أن “الأدهى من ذلك أن سبب تعاستهما هو والدهما الذي تجرد من الإنسانية وجعل جسديهما النحيلين حقل تجارب لشر مطلق فاق وحشية الحيوان”.

تسكن الطفلتان في حي ميسان في محافظة النجف، حيث اختار والدهما أن يعاقبهما بالحبس والضرب بوحشية مطلقة بعد تقييد أمهما، في سلوك منحرف تقشعر له الأبدان.

ضرب مبرح وتعذيب تسبب في كسر ساق إحداهما، فضلا عن رضوض عديدة، في حين نهشت أسنان الرجل المجنون جسد الأخرى ككلب مسعور.

وذكر مدير إعلام شرطة النجف، الرائد مقداد الموسوي لوسائل إعلام محلية أن “الطفلتين ترقدان حالياً في مستشفى الصدر بالنجف، وحالتهما مستقرة”، موضحا أن “والدهما الجاني يدعى مالك كاظم علي، يعمل أجيرا، ولديه مشاكل نفسية سابقة”.

ويضيف الموسوي أن “زوجة الجاني رفعت عليه قضية عنف أسري، وهو من أصحاب السوابق في العنف، وحاليا هارب وملاحق من قبل الأجهزة المختصة”.



شارك برأيك

‫14 تعليق

  1. شحنوهم الصفويين وحولوهم لوحوش بشريه مع جحشهم الشعبي الذي هدد العبادي قبل يومين بعدم المساس بعلاقتهم مع اسيادهم في ايران.
    كما تدين تدان .

  2. الله لا يبارك فيك على عملتك مع فلذات كبدك وامهم ولا حوله ولا قوة الا بالله وانت ينطبق عليك المثل الذي يقول الله يعطي جوز للي ماله سنون اعتقد هذا مجرم ويمثل على انه مريض نفسي حتى لا يقع تحت طائلة المحاسبه أتمنى ان يحكم عليه اقصى العقوبات

  3. اعتقد يااحمد هذه الحوادث تحدث في كل انحاء العالم المتخلف منها والحضاري المتدين والعلماني وليس حصري على شعب او امه او طائفه ولا داعي الربط بينها وبين مايجري من احداث سياسيه والله يبعد عنا المصايب

  4. الخبر يقول صاحب مشاكل نفسية ….
    والمجنون رفع عنه القلم ، لكن اللوم يلقى على عائلته التي لم تسارع في الإبلاغ عنه ، اضافة الى المسؤولين في الرعاية الاجتماعية ورعاية الاسرة الغائبة اصلا ……
    تلاقيه المسكين جروحه النفسية اقسى وأعمق من الجروح التي سببها لطفلتيه ، وان وجدتا من يعالج جروحهن ويشافيها ، فأشك ان سيجد من يعالجه .

  5. صباح الخير يافتحي
    ماقلته صحيح ولا تعتقد ان من يقتل اطفال المسلمين في سوريا من اجل القبور سيعود انسان سوي
    مستحيل .

  6. صباح الخير احمد واسمحلي أقول لك ان كلامك غير مترابط وغير مركب مع بعض وبعيد كل البعد عن حادثة البنتين وامهم انت تدخل المواضيع مع بعض لا اكيد انت منفعل ومتأثر بما تكتبه للمعلم فما دخل مايحدث في سوريا وهذا الرجل مع عائلته فقبل أيام نورت نشرة حوادث مشابه حصلت في السعوديه وفي مصر والمغرب فهل هذا يعني ان السبب هو انهم حاربوا في سوريا

  7. يا لطيف …
    ما قدرت شوف الا صورة ?…
    كيف تركوه اهله يوصل لهيك حالة ببناته.
    لا حول ولا قوة الا بالله

  8. الوضع في العراق مختلف
    الصفويين استعبدوا الشيعة العرب وقتلوهم في سوريا واليمن واخر تقرير يقول ان ايران تجند الان الصغار من العراقيين لانها للترغب في تلويث يدها في العراق وتترك المهمه للشيعة العرب وبالتالي ازداد التوتر لدى عوام الشيعه وهذه هي النتيجه

  9. تتصدر مدينة النجف دوناً عن غيرها من المدن الشيعيه في العراق قائمة الفساد وسرقة المال العام والفقر وتردي الخدمات ، الى جانب استحواذ عمائم طهران على أموال العامه هناك وتحكمهم في أدق تفاصيل حياتهم اليوميه حتى لو أدى ذلك الى فرض بعض الأمور عليهم قسراً .
    كل هذه الأمور ستنتج بلا شك أشخاص ناقمين حتى على أقرب الناس لهم .

  10. بهذه والله صادقه يااماني وليس هذا فحسب بل لا احد يتجرأ ان يدخل مقام الامام الا بأذنهم وكـأنهم احتلوا الامام انا اعرف من حبهم ولكن يجب ان يعطوا لغيرهم مجال أيضا

  11. يؤكد الباحثون الأميركيون أن ضرب الشيعه المتكرر على روؤسهم ووجوههم بالمناسبات الدينيه كاللطم والتطبير يمكن أن يسبب أمراضاً نفسيه وعصبية بحيث يفقد المخ بعض وظائفه.

  12. ههههه
    مايحتاج دراسة لو عندهم عقول مااتخذوا السيستاني امام ومادعوا الحسين من دون الله

  13. بل بكائنا وندبنا وحزننا وصولا الى جلد الذات بالسلاسل ناهيك عن أبدانها هو الذي رقق قلوبنا ، وجعلنا أسياد الامة وعلى أكتاف الشيعة قامت الحضارة الاسلامية العظمى التي لم تعرف الإنسانية …..
    واليكم التاريخ استخبروه من هم عظماء الامة ومن هم رموز المجد ؟ في العلوم في الشعر في الادب في الفتوحات !!!
    ففي الوقت الذي يحرم ابن تيمية الكيمياء انتج الشيعة جابر بن حيان اب الكيماء المعاصرة وتدرس علومه حتى اليوم في أرقى جامعات العالم ، وعندما يريد ان يتكلم على علمه يبدأ بقول حدثني سيدي ومولاي جعفر الصادق امام الشيعة عليه السلام ، وفي الوقت الذي تكفر السلفية ابن سينا وأمام اهل الطب وتقول عنه امام الملاحدة كل الطب ينتسب له !!! فهو ينتمي لفرقة شيعية !! اما في الشعر والأدب من المتنبي وأبو فراس الحمداني الى الجواهري واحمد مطر فهم شيعة أقحاح ، اما الفتوحات من خيبر مرورا بفتح الشام على يد مالك الاشتر وصولا الى تحرير الموصل على يد الفرقة الذهبية فما حدث ذاك الا بعلي ابا الحسنين وشيعته !!! فهل لغيرنا ما يفخرون به ؟؟ وقد ملئنا الدنيا وشغلنا الناس …! وغيرنا مشغولين بارضاع الكبير ومص بول البعير ….
    استحوا على انفسكم ، من انتم ؟ حتى تقارنون انفسكم بنا ؟ .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *