>

تعاني سيدة بريطانية من نوع غريب للغاية من الإدمان، إذ إنها مدمنة على تناول “الإسفنج”.

وتبلغ إيما سنودون من العمر 36 عاماً، وهي من مقاطعة دورهام في إنكلترا، وتصر على التخلص من ذلك الإدمان بعد أن اكتشف طبيب الأسنان وجود تقرحات في فمها جراء ما تفعله.

وأشارتصحيفة ديلي ميل البريطانية، إلى أن حالة سنودون سيئة جداً لدرجة أن شقيقتها تضطر إلى أن تشتري لها الإسفنج، بدلاً من الزهور أوالشوكولاتة.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، إذ إنها سبق أن قامت بإرسال زوجها ليلاً لكي يشتري لها الإسفنج، وهي تمضغ نحو 14 إسفنجة أسبوعياً.

وقالت سنودون إن إدمانها بدأ قبل نحو 10 سنوات عندما كانت تعاني من خرَّاج مؤلم على أحد أسنانها، وفي محاولة منها للتخلص من الألم، قامت بوضع إسفنجة باردة في فمها، ووجدت أن مضغ هذه الإسفنجة أمر مريح.

وقال الأطباء إن مرض سنودون نوع من أمراض إضطراب الشهية، يُطلق عليه اسم “بيكا”، يدفعها إلى الإدمان على أكل الإسفنج، وحذروا من خطر إصابتها بمشكلات خطيرة في الأمعاء قد تتسبَّب في وفاتها بشكل فجائي.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *