>

بثت صحيفة “شنغهاي” الصينية في موقعها على الإنترنت اليوم الخميس، أحد أغرب شرائط الفيديو عن طفلة يبدو أن عمرها أقل من 10 سنوات، لكنها تسرق المحلات برشاقة البالغين المحترفين.

ولم تشرح “شنغهاي” الكثير عن الفيديو في نسختها الإنكليزية. وورد في تفاصيل الخبر أن المرأة الحامل التي تظهر في الفيديو هي والدتها، وسبق أن دربتها على سرقة ما في الجوارير أو الصناديق من مال بعد أن تتعمد إلهاء صاحب المحل، في وقت تتسلل فيه الطفلة الى موضع المال المستهدف وتتناوله بخفة ثم تعود الى حيث والدتها داخل المحل وكأن شيئا لم يكن.

وقد اعتقلت الشرطة الصينية في مدينة شنغهاي الأم وابنتها، فأفرجت عن الطفلة وأبقت على الأم محتجزة إلى حين البت بأمرها.



شارك برأيك

‫7 تعليقات

  1. ههههههه ولك شنو هذا اللي عملتيه ياحرامية ياساتر.!! بحياتي مشايفة هيك شي حتى بالافلام ياشيطانة طلعي اللي في عبك هههههههه

  2. هههههههههه
    الام مدرسة
    اذا أعددتها أعددت طفلا خفيف الأطراف
    ههههههه
    مرحبا يا بنوتة بغداد
    شلونج

    1. اهلا بحبيبة قلبي شلونك ؟
      شفتي الحرامية شو عاملة !! نشاءلله يمسكوها حتى يصير درس لهم ههههههه

      1. هلا وغلا
        نورتي نورت يا نور نورت ههههههه
        والله صرنا ب زمن اعوجً
        بدل ما الام تربي بنتها ع الأخلاق ربتها ع السرقة
        و يمكن تكبر البنت و ما تتغير فيها هذي العادة
        من شب على شيئ شاب عليه

        1. والام حامل او يمكن هذي اللي في بطنها تكون الوسادة الخالية هههههه

          1. ههههههه اللي ف بطنها ح يخرج و بيده الكبد مال امه
            ههههههه نشال خبره ههههههه

          2. ههههههه نشال خبره ههههههه
            اتفضلي تغدي معانا طابخين تمن ومرق وسمكة عالمنقلة نص الي ونص الك لا تتأخرين انا جوعانة هههههه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *