>

لم يتمكن مراسل شبكة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” من ضبط مشاعره خلال تغطيته مباشرة على الهواء للوقفة الإحتجاجية من أحد المواقع التي طالتها الهجمات الإرهابية في العاصمة الفرنسية باريس الجمعة الماضية.

وظهر المراسل غراهام ساتشيل وهو يقول بصوت مرتعش: “آسف..أسف جداً” قبل أن يضطر إلى توقيف البث المباشر بسبب عجزه عن مواصلة تقديم تقريره.

https://www.youtube.com/watch?v=ADbVKgfvYxo

وسرعان ما انتشر الفيديو عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وسط تعليقات معربة عن إعجابها بموقف غراهام، مثنين على أمانة المراسل في نقل الحقيقة بصدق.

وكانت هجمات باريس أودت بحياة 129 شخصاً إضافة إلى إصابة 352 آخرين بجروح بينهم 99 بحالة حرجة.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. كيفها محاميتنا الحلوة؟
    بفهم وجهة نظرك منيح بس للأسف دائماً بتطلع براس الشعب البرئ، وبصراحة عم يخرّبوا على العرب يلي عايشين برا وما عاد حدا يثق فيهم

    1. يسعدلي صباحك ياقمر بلادي كيفك شامية
      هو دائماً مابتوقع غير براس الأبرياء بس كونو هالأهبل عم يدعم الأ ر ها ب في بلدنا وعم يروح ابرياء فليش مايروح من عندهم ايرياء كمان أن شاء الله بستين الف حهنم بيستاهلوا لأنهم هم انتخبوا هالأهبل ……

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *