>

نشرت صحيفة الديلى ميل البريطانية، مجموعة من الصور لنائب برازيلي يشاهد خلسة فيلم إباحي على هاتفه الجوال أثناء جلسة برلمانية، ولم يكتف النائب بذلك، بل دعا زملاؤه من أعضاء البرلمان الجالسين بجواره وخلفه للمشاهدة معه.

والتقطت الكاميرا البرلماني البرازيلي ويدعى جو رودريجز يختلس النظر إلى الفيلم الإباحي أسفل المكتب، وبملاحظة زملائه البرلمانيين اقتربوا منه ليشاركوه متابعة الفيلم.

https://www.youtube.com/watch?v=0_G6S23Moc8

وعلق النائب البرلماني مدافعًا عن نفسه على صفحته على الفيس بوك، قائلًا: «إنه تلقى مقطع فيديو من أصدقائه على واتس آب، وعندما فتحه وشاهد محتواه الإباحي وعزم على حذفه، مشيرًا إلى أن لديه 100 مجموعة للمحادثات الجماعية تقريبًا، موضحًا أنه لا يكترث بمثل هذه الأمور، وكل ما كان يفعله هو حذف ومسح المحتوى غير اللائق وغير الضروري».



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *