>

(CNN)– انتقلت عدوى “هارلم شيك” إلى الأجواء، حيث قام مسافرون بإداء الرقصة على ارتفاع 30 ألف قدم خلال إحدى الرحلات الجوية، ما أثار حفيظة إدارة الطيران الفيدرالي التي فتحت تحقيقاً بالواقعة.
وتنظر الإدارة في فيديو مدته 31 ثانية نشر لطلاب كلية أمريكية وهم يؤدون “هارلم شيك” أثناء رحلة لـ”خطوط فرانتير” في 15 فبراير/ شباط الفائت، في حين اكتفت شركة الطيران بالإشارة إلى أن كافة تعليمات السلامة قد اتبعت، ورفضت الإدلاء بالمزيد من التفاصيل بدعوى أن هناك تحقيق حول الواقعة.
وأبدى طيارون وطواقم الضيافة بشركات الطيران الأمريكية كذلك استياءهم من الرقص أثناء التحليق بالجو، قائلين إنها تمثل تهديداً خطيراً على أمن وسلامة الطائرة والركاب.


وقال جيم تيلمون، طيار متقاعد: إنه أمر سخيف.. طائرات المسافرين ليست بقاعات للرقص أو مسرح للترفيه أو أي شيء آخر من هذا القبيل.”
واستطرد: “إذا كانوا على متن طائرة تحت قيادتي كان أمامهم خياران: إما الجلوس وربط الأحزمة.. وإما الاستعانة برجال شرطة لمساعدتهم في القيام بذلك.”
وأضاف آخر يدعى ستيف والاس، الذي شغل منصب مدير مكتب التحقيقات بدائرة الطيران الفيدرالي: “أكره أن أكون بيروقراطياً مناهض للفرح.. لكننا نتعامل مع قضية سلامة هنا، فالإصابات جراء المطبات الهوائية هي الأكثر شيوعاً بين إصابات المسافرين.. ويمكن تفاديها بربط المسافرين لأحزمتهم.”



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *