>

أصدرت الحكومة البريطانية قانوناً جديداً بتضمن تصنيف أي محاولة لإقناع أي شخص (عمره أقل من 18) لتحويل جنسه من ذكر لأنثى أو العكس، حيث تعد تلك المناقشات جريمة جنائية يعاقب عليها القانون بموجب تشريع حكومي جديد.

جاء ذلك بعد انتشار معلومات تؤكد قيام بعض المنظمات بغسل أدمغة الصغار لتحويل جنسهم، ومن المقرر أن يبدأ تنفيذ القانون الربيع المقبل.

وبناءً على هذا التشريع سيكون من غير القانوني تقديم النصائح والعلاجات النفسية للأطفال دون السن القانونية لإقناعهم بتغيير هويتهم الجنسية مع ضمانات إضافية لحماية النشء.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *