>

جمعت سيدة من أوهايو عشرات الآلاف من الدولارات لموظف في مطعم وجبات سريعة، ماكدونالدز، يبلغ 16 عامًا، بعد أن دفع ثمن وجبتها وأطفالها عندما نسيت محفظتها في المنزل ولم تستطع الدفع. وقالت بريتاني ريد: بدأ اثنان من أطفالي في البكاء في الطريق فتوقفت عند مطعم ماكدونالدز لتناول العشاء، وبعد الطلب فوجئت أني نسيت محفظتي في المنزل، مضيفة: أردت البكاء بسبب التوتر والانزعاج والإحراج وأنا أنظر إلى الشاب وأخبره أني لن أستطيع الدفع، فما كان من الشاب اللطيف الذي يُدعى وايت جونز البالغ 16 عامًا أن دفع من محفظته ثمن طعام الأسرة.

وتابعت الأم: فوجئت بتصرفه وقلت له إن كل ما أريده هو الوقت لأعود من جديد ثم أجاب إنه بخير تمامًا، بل شدد أنه من دواعي سروره فعل ذلك، معلقة بقولها: أود فقط أن يعرف والداه كيف ربوا ابنًا لطيفًا ورحيمًا ورائعًا، لا تدع هذا العالم يغير قلبك الطيب لأن أمثالك هم من سيغيرون هذا العالم للأفضل. وكتبت بريتاني الموقف عبر حسابها على فيسبوك ليتم مشاركته 550 ألف مرة، كما أنشأت له حسابًا على موقع GoFundMe باسم كن مثل وايت، وتمكنت من خلاله جمع 40 ألف دولار أي ما يوازي 150 ألف ريال. وقامت شركة ماكدونالدز بتكريم وايت الذي أعرب عن رغبته في شراء سيارة بهذا المبلغ.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *