عبر مشجع تركي متحمس بطريقة غير متوقعة عن غضبه بعد إهدار قائد منتخب بلاده بوراك يلماز لركلة جزاء حاسمة أمام البرتغال في ملحق التصفيات الأوروبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم قطر 2022.

وخسر المنتخب التركي أمام نظيره البرتغالي في لشبونة 1-3 مساء الخميس 24 مارس 2022، لتتبخر آماله في التأهل لكأس العالم للمرة الأولى منذ نسخة عام 2022 التي أقيمت في كوريا الجنوبية واليابان.

وسنحت أمام تركيا فرصة معادلة النتيجة قبل خمس دقائق من صافرة النهاية، حينما كانت النتيجة تشير إلى تقدّم البرتغال 2-1، إذ احتسب الحكم ركلة جزاء، لكن القائد المخضرم بوراك يلماز أهدر الركلة بغرابة مسدداً الكرة خارج المرمى.

وأظهر مقطع فيديو لحظة إطلاق مشجع تركي كان يتابع المباراة، النار بمسدسه على شاشة التلفزيون بسبب الغضب من إهدار الركلة، لتتحول الشاشة إلى كتلة من اللهب وتتحطم تماماً.

شارك برأيك

تعليقان

  1. من حقه وشيء طبيعي ولطالما فعلناها في العراق هههههههههههه
    فنص الشعب العراقي كان امس في مباراة العراق المصيرية يحمل الار بي جي ومجهز الكاتيوشا لقصف التلفزيون ، لكن ربنا ستر وتوفق اسود الرافدين في تسجيل هدف الفوز على الامارات في ملعب الفهد في الرياض ، فعندما وجد الشعب العراقي ان منتخبه فاز في المباراة وان الاماراتين ومعهم احبابهم الوهابية يلطمون حزنا وحقدا هههههههههه تعوذ بالله من الشيطان الرجيم وارجع الصواريخ لمشاجبها ههههههههههه

  2. مبروك لأسود الرافدين والعراق الفوز وان شاء الله دائما فوز وانتصارات خاصة على الوهابية

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.