>

د ب أ- قضت محكمة استئناف أبو ظبى المدنية بإلزام فندق بأداء مائتى ألف درهم (54.5 ألف دولار) لأسرة طفلة عربية قضت نحبها غرقاً فى مسبح الفندق.

وأوضحت صحيفة “الاتحاد” اليوم، الثلاثاء، أن المحكمة ألزمت الفندق بدفع مائة ألف درهم كتعويض أدبى عن الضرر المادى، الذى أصاب والدى الطفلة، بالإضافة إلى مبلغ مائة ألف درهم، الدية الشرعية التى كانت قد قضت بها المحكمة الجزائية فى وقت سابق.

وتعود تفاصيل القضية إلى سقوط الطفلة التى كانت فى الرابعة من عمرها فى حوض السباحة التابع للفندق المدعى عليه عندما كانت بصحبة والديها لقضاء يوم عطلة.

ووفق شهادة والدة الطفلة، اختفت المجنى عليها بعد أن ذهبت والدتها لإحضار طعام لها، وعندما عادت لم تجدها، وبالبحث عنها رأى الأب ابنته ممدة بلا حراك فى قاع المسبح دون أن يحاول أحد مساعدتها، فقفز فى المياه وأنقذها، كما حاول تقديم الإسعافات الأولية لها بمساعدة إحدى السيدات ممن وجدن فى المكان، بعد أن قال موظفو الفندق، إنهم لا يعرفون شيئاً عن الإسعافات الأولية، وتم نقل الطفلة إلى المستشفى وتوفيت بعد ثلاثة أيام.

ودانت محكمة جنح أبو ظبى الفندق المدعى عليه واثنين من الموظفين العاملين منقذين فى المسبح بتهمة التسبب فى وفاة الطفلة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *