>

ضجت مواقع التواصل في مصر، بقصة خيانة عرفت واقعتها بـ”سيدة كفر الشيخ” وذلك بعد تلقي زوج 73 فيديو إباحي و135 مكالمة صوتية مخلة بالآداب منسوبة لزوجته التي تعمل في الامارات.

حاولت السيدة في البداية خداع زوجها، بأن الصور والفيديوهات مفبركة، ليقدم بلاغ إلى مباحث الانترنت، لكن الحقيقة التي كشفها، كانت مفاجأة مدوية بالنسبة له، حتى شكك في نسب طفلته، واتهم زوجته بالزنا.

وبحسب صحيفة الوطن المصرية، فقد كشفت التحقيقات أن سيدة مغربية مقيمة في الإمارات وراء إرسال هذه المقاطع إلى الزوج بسبب خلافات بين المغربية والمصرية.

وقالت السيدة المغربية في إحدى المكالمات الهاتفية المسجلة، “أنا عرفت بيتكم وأولا هنشرك في كفر الشيخ، والله العظيم لأفضحك، صورك كلها موجودة وكتيرة، مليش دخل في وليد هو راجل يتشوه ولا لأ مليش فيه، أقسم بالله لعملك زفة، علشان الناس تعرفك وأقسم بالله لاعرفك المغاربة دول إيه بنخاف ربنا لكن اللي يجي علينا مبنخافوش فيه الله علشان مبيخافش الله في الإنسان”.

وأفادت التحقيقات، أن الزوجة المتهمة كانت تعمل في بارات وتذهب مع روادها لممارسة الرذيلة مقابل أموال، وفقا لمقاطع فيديو ومكالمات صوتية مُسجلة، بينها مكالمة يتهمها عشيقها فيها بسرقة 300 ألف درهم، وتحاول تبرئة نفسها بقولها “كانوا 20 ألف درهم بس والبنت المغربية هي اللي أخدت الفلوس”.

وكان ” محمد. ع.ا”، البالغ من العمر 36 عاما، ويعمل جزارا بمحافظة كفر الشيخ، اتهم زوجته “سمر. م.ي”، بـ” الزنا”، وخلال الاستماع لأقواله في النيابة العامة، قدم 73 مقطع فيديو جرى تحريزها من هاتف الزوجة.



شارك برأيك

تعليقان

  1. لا حول و لا قوة الا بالله . الله يستر على الجميع
    ليه الفضايح بس ربنا يهديكوا …

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *