>

أعلنت وزارة الداخلية السورية أنّه “في إطار الجهود التي تبذلها إدارة مكافحة الاتجار بالأشخاص في ملاحقة المجرمين الذين يقومون بالاتجار بالبشر وبخاصة من يستغلون النساء والأطفال بهدف الكسب المادي .
وبناءً على المعلومات الواردة إليها حول وجود شبكة للاتجار بالأشخاص ضمن منزل مستأجر في إحدى مناطق دمشق تديره امرأة، ويوجد لديها عدد من الفتيات تقوم باستغلالهن وتشغيلهن بالدعارة مقابل المنفعة المادية.
وبعد تحري المنزل المذكور من قبل إدارة مكافحة الاتجار بالأشخاص، ألقت القبض على المرأة المذكورة مع ثلاث فتيات وشخص، وتبين أنها تدعى ( س . ح )، وبالتحقيق معها اعترفت بإقدامها على إدارة شبكة للاتجار بالأشخاص، واستغلال دعارة المقبوض عليهن مقابل المنفعة المادية .
وبالتحقيق مع المقبوض عليهن كل من المدعوات ( س. م ) و( ر . ر ) و( ن . م ) اعترفن بعملهن في الدعارة السرّية ضمن المنزل التي تديره تلك المرأة مقابل المنفعة المادية، وبتدقيق أوضاعهن تبين أن البعض منهن مطلوبات بجرائم تغيب عن منزل ذويهن، وسرقة، وتعاطي حبوب مخدرة، كما تبين أن المقبوض عليه (م . ر) متخلف عن الخدمة الإلزامية .
ويجري العمل على تقديم المقبوض عليهن إلى القضاء المختص .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *