>

هزت جريمة “شرف” وقعت صباح الأحد المجتمع الأردني، بعد أن قام الجاني بنحر فتاة من عنقها وإخراج جنينها من بطنها ومن ثم إحراق جثتها، بحسب 24.


وقال مصدر أمني أردني إنه “عثر فجر الأحد على جثة فتاة بالقرب من حاوية قمامة في منطقة الرصيفة شمال العاصمة عمان، وهي من المناطق الفقيرة جداً”، لافتاً إلى أن عمر الفتاة يقدر ما بين 17 و 22 عاماً”.
وأضاف المصدر أن الجاني “قام بنحر عنق الضحية وأضرم النار في جسدها بعد بقر بطنها وإخراج جنينها الذي بلغ من العمر 4 أشهر فقط وفق تقديرات الطب الشرعي، في حين لم تتمكن الأجهزة الأمنية من التعرف على هوية الفتاة.
وتشير الأرقام الرسمية في الأردن إلى أن عدد “جرائم الشرف” يتفاوت من عام إلى آخر؛ ففي العام 1997 بلغ عددها 25 جريمة، بينما وصل مؤشرها العام قبل الماضي إلى نحو 20 جريمة، في مجتمع يصنف ضمن المجتمعات المُحافظة.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. كهيكا ماري ياماري
    افففففففففف قتل نفسين بان واحد
    والحالتين بشعات وتنكيل وتشوية
    طيب شوف الى عاشرها اول بلكم يتزوجها وبلاها فضايح
    واجرام واغضاب الرب والسجن والفضيحة
    بلكم يطلع ابن اوادم ويتحمل ازر ما فعل ——- لاحول ولا قوة الا بالله

  2. لا اله الا الله : (
    غسل عاره بعار اكبر انت عار على الأنسانية

  3. لا راجل يلا ،،،، انت وأمثااك بدهم نحر ،. شعب مشطوب ،، اذا حرام. عندهم الإنسان أو البني ادم أو المخلوق البشري ، ذكر أو أنثى ان يبتسم فقط ، لا. ان. يضحك!!!!!!!! واذا مافي. تربايه من الأساس ما بينفع. تكسير. الراس

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *