>

ذكرت وسائل إعلام محلية أنّ طفلة مصرية أقدمت على قتل شقيقها الأصغر طعناً، بسبب خلافهما على مشاهدة أفلام الكرتون.

وفي التفاصيل، تلقى قسم أول مدينة نصر في القاهرة، بلاغاً بمقتل طفل يبلغ 10 أعوام، على يد شقيقته ابنة الـ13 عاماً، بعد مشاجرة نشبت بينهما بسبب خلاف على مشاهدة أفلام الكرتون، وذلك أثناء تواجد والديهما في العمل.

وكشفت التحريات أنّ المشاجرة بدأت حينما قام الشقيق الأصغر بغرس “مفك” في رأس شقيقته، التي انتزعته منه وطعنته في أحشائه ليسقط غارقاً في دمائه ويلقى مصرعه في الحال.

والمفاجأة التي كشفتها التحريات أنّ الطفلة قامت عقب ارتكابها الجريمة بلف جثة شقيقها بغطاء ووضعته أسفل السرير، ثم قامت بتنظيف البلاط من الدماء.

وعقب عودة الأبوين اكتشفا وقوع الجريمة.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. انا شايف عائله خبيره بالاجرام
    الطفل يضربها بمفك براسها وهي تغزه باحشائه!
    اجرام احترافي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *