يمكن ان تسبب القبلة في الأذن الصمم لبعض الناس، إذ تعرّض زهاء 30 شخصاً على الأقل لفقدان السمع بسبب هذه القبلة.

ونقلت وكالة “يونايتدبرس إنترناشيونال” عن البروفسور في السمعيات ليفي ريتر في جامعة هوفسترا في نيويورك، قوله: “جاءتني امرأة تشتكي من فقدانها السمع بشكل مفاجئ في إحدى أذنيها بسبب قبلة”. وأكد أن قضية هذه المرأة ليست فريدة من نوعها، حيث استطاع إحصاء 30 حالة على الأقل شبيهة بهذه الحالة، بين أطفال رضع ونساء ورجال.

وفسّر ليفي أسباب حدوث الصمم بالقول: “إن الهواء المكثف الذي يحدث من القبلة في الأذن، يتسبب في شدّ 3 عظام صغيرة، ما يسبب اضطراباً في السائل الموجود داخل تجويف الأذن الداخلية”.

ورأى أن العلاج يمكن أن يتم من خلال حقن المنشطات في طبلة الأذن قد يكون علاجاً ممكناً، إذ انه يستخدم في حالات فقدان السمع الحسي العصبي (SSNHL) المفاجئ، مؤكدا أن هذا العلاج لا يزال تحت التجربة، ولا بد أن يبدأ المريض بتلقي الحقن مباشرة ومن دون مماطلة.

شارك برأيك

تعليقان

  1. المرأة كائن صوتي ، بعكس الرجل الذي يعتبر كائن بصري .
    القبلة في الأذن تحتوي على اثارة كبيرة … خصوصا ان تضمن ذاك بعض العض الخفيف لشخمة الاذن و خلف الاذن واسفل الاذن قليلا .
    أفضل قبلة العنق للفتاه فهى أكثر رومانسيه و يفقدها جميع الطاقة في جسمها وتحتاج للأستلقاء قليلا لـ اعادة الشحن ,

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *