>

تدخلت شرطة مكافحة الشغب الأميركية مساء أمس الأحد لتفريق أشخاص حاولوا الدخول إلى حفل لموسيقى الهيب هوب وليست في حوزتهم بطاقات في مدينة نيوجيرسي (شمال غرب الولايات المتحدة)، بحسب ما أعلنت الشرطة ووسائل الإعلام.

وعمل رجال الشرطة على صد مجموعة من الشبان حاولوا اقتحام متلايف ستاديوم، وأوقفوا عددا منهم، بحسب الشرطة.

ومن بين الفنانين الذين كانوا على برنامج حفل “سامر جام”، مغنيا الراب كيندريك لامار وكريس براون.

وأظهرت مقاطع فيديو وصور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي عناصر الشرطة يضربون طوقا حول المكان مزودين بدروع واقية من الأشياء التي كانت تقذف عليهم، فيما كان عدد من الحضور يغادرون الحفل مذعورين.

وبحسب شبكة سي ان ان، فإن مروحيات ألقت من الجو غازات مسيلة للدموع للسيطرة على الجموع.

ونشرت شرطة ولاية نيوجيرسي على صفحتها على موقع فيسبوك “هذا المساء، تواجهت عناصر الأمن على مدخل ميتلايف ستاديوم مع مجموعة من الأشخاص كانوا يحاولون دخول حفل سامر جام بعد نفاد البطاقات”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *