>

UPI- غرّم مدير مخزن سويدي بـ 1540 دولارا بعد رميه البول على امرأة رآها تسرق من مخزنه.

ونقل موقع “ذا لوكال” السويدي عن الشرطة أن الرجل الذي لم يكشف عن اسمه، التقط متسوّقة تسرق بعض السلع من متجره في ستوكهولم، فما كان عليه إلاّ أن أغلق مكان الخروج أثناء انتظاره للشرطة.

وقال المحققون إن المرأة تبوّلت في حاوية للمهملات عندما رفض الرجل السماح لها بالدخول للحمّام، وبعدها عمل على رمي محتوى الحاوية والبول عليها.

وقال الرجل للمحققين إنه “أرجع للمرأة ما تملكه” في حاوية النفايات.

وقد أدين الرجل بالاعتداء عبر استخدام البول على المرأة، وأمر بدفع غرامة قدرها 1540 دولاراً كتعويض عن الأضرار.



شارك برأيك

‫7 تعليقات

  1. اعجبني هذا الرجل
    لكن لو كان السارق ذكر هل تصّرف بنفس الطريقة
    حلو إحترام المرأة لكن ليس بهذه الطريقة ايها القاضي
    البادي أظلم

  2. هااااها أنقلب الموضوع عليه بعد ان ضربها ببولها هذه الكاميرات المركبة في كل مكان تفضح كل شيء ………………….الجزائر

  3. يعنى لم يجد غير بولها ليضربها به هناك ألف طريقة لردعها واضح الرغبة في التحقير ………………..الجزائر

  4. هذا التصرف ما يصدر من الاوربيين
    من الاجانب فقط
    هي سرقت وامسكتها وابلغت البوليس عليها
    واكيد المسروقات قيمتهن اقل من 100 كرون تقريبا 15 دولار
    وطلبت منك الدخول للتواليت ؟؟؟ ما لها داعي
    وين انسانيتك *واكيد هي سرقت لانها تملك المال وكانت محتاجة

  5. شو عرّفك يا ميس قيمة مسروقاتها السوبر ماركت اوقات فيها ثياب مجوهرات مسجلات و غيره
    برجح هو ظن إنها ارادت الدخول الى المرحاض لإخفاء المسروقات لذلك تصرف معها بهذا الشكل

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *