أثارت صورة ملتقطة في مستشفى بفيتنام إعجابا واسعا، إثر إظهارها رضيعا صغيرا وهو يمسك بملابس الطبيب بعد ثوان من قدومه إلى الحياة رافضا أن يفك قبضته.
وبحسب صحيفة “ميرور”، فإن مستشفى “فوونغ شو” في فيتنام نشر الصورة التي جرى التقاطها مباشرة بعد الولادة وكان الرضيع ما يزال عاريا.

وحظيت الصورة بإعجاب واسع على المنصات الاجتماعية، وأبدى معلقون ذهولهم أمام تصرف الرضيع الذي تشبث بوزرة الطبيب على نحو غريب في فبراير الماضي.
وكان الطبيب يستعد لمغادرة قاعة الولادة، لكنه فوجئ بالرضيع الذي رأى النور لتوه وهو يمد يده ويمسك بطرف من الوزارة. ولم يجر الكشف عن تفاصيل أوفى بشأن الرضيع احتراما لخصوصيته، وجرت الإشارة إليه بألقاب كثيرة على الانترنت مثل “الرضيع القوي” و”الرضيع العنيد”.

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. رفضك يا زماني يا اوني يا مكاني
    انا عايز اعيش في كوكب تااني
    في عالم تااني فيه الانسان لسه انسان
    فيه الانسان لسه انسان

  2. تحياتي للآنسة سنفورة (آخر العنقود) و رانيا و محايدة مغتربة ووئام .. أتمنى لكن شهر رجب مبارك سعيد، ان شاء الله يدخل عليكن بالصحة و السلامة و الخير.. و أهنيئكن مسبقا ب8 مارس العيد العالمي للمرأة… إذا تعذر دخولي في يوم المرأة..
    إهداء خاص (من روائع المغربي الشاب رزقي بصوت عثمان بلبل).. أنعم الله مساءكن…تشااااو..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.