حلت الإعلامية اللبنانية ” ريا أبي راشد ” ضيفة ببرنامج ABtalks الذي يقدمه الإعلامي الإماراتي ” أنس بوخش ” على موقع الفيديوهات الشهير يوتيوب .

وكشفت ريا أبي راشد خلال اللقاء عن أسرار تحكي عنها للمرة الأولى حول طفولتها وعلاقتها بأسرتها .. كما تحدثت عن مسيرتها المهنية والخبرات التي اكتسبتها على مدار السنوات الماضية .

فقالت ريا أبي راشد أنها عاشت بلبنان حتى بلغت من العمر 22 عاما مشيرة إلى أنها عاشت طفولة صعبة لما تتذكره من كوارث وقعت ببلدها والقصف وعدم شعورها بالأمان .

وعلقت على ذلك قائلة : ” تركت لبنان في عمر 22 عاما واخترت حياة مختلفة كليا ولا أريد لابنتي أن تعيش طفولة مرعبة تحت القصف .. ذكريات طفولتي عبارة عن قصف وعندما تقع كارثة بلبنان أتذكر القصف في طفولتي .. كنت سعيدة مع عائلتي ولكنني لا أشعر بالأمان ” .

وتابعت متحدثة عن والديها : ” علاقتي بوالديّ كانت جيدة ولكننا لم نكن مقربين .. ووالدتي توفيت بعد معاناة مع مرض السرطان وكانت أصعب لحظة في حياتي ” .

وأضافت ريا أنه بعد وفاة والدتها خضعت لجلسات العلاج النفسي التي ساعدتها كثيراً في تجاوز هذه المحنة ولكن الحزن مستمر معها إلى الآن .. وأكدت على أنها كانت تتمنى أن تعيش والدتها لترى إبنتها وزوجها والنجاحات التي حققتها في مسيرتها .

وكشفت عن أنها اطلقت إسم “لولا” على إبنتها نسبة إلى والدتها والتي كانت تحب أن تنادى بهذا الإسم .

وعن بعض المواقف التي تعرضت لها الإعلامية اللبنانية في طفولتها أشارت إلى أنها قد تعرضت للتنمر بالمدرسة بسبب وزنها الزائد .. وعانت في تلك الفترة من التعليقات السلبية حول وزنها وشكلها إلا أنها أعطتها بعد ذلك دافعا قويا للعمل وجعلتها طموحة بموهبتها وأحلامها .

واستكملت : ” أحرص على ألاّ تعلم إبنتي معنى كلمة سمين، فإذا أخبرتها بأنها أصبحت سمينة فسأكون قد فشلت كأم ” .

وتطرقت ريا أبي راشد إلى الحديث عن بعض الجوانب في شخصيتها والتي يجهلها الجمهور عنها قائلة : ” أكره الأشخاص النرجسيين وأبتعد عنهم فورا لأنني أعتبر وجودي بجانبهم يعطيني طاقة سلبية رغم أنني مغرورة ” .

وتابعت : ” ولا أتعامل مع غضبي بمنطقية وإنما أفضل الصمت ولا أعرف الطريقة الصحيحة للتعامل مع الغضب .. ولست صبورة على الإطلاق ولست دبلوماسية وهذا الشيء لا يعرفه الجمهور عني ” .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *