>

نشر موقع “إرم نيوز” قصة غريبة للغاية عن زوجين يدعيان عبد الرحيم وعائشة من باكستان استمر زوجهما 24 عاماً اكتشفا أنهما أشقاء وليسا أبناء عمومة.

على هذا النحو ذكرت وسائل إعلام باكستانية أن بعد وفاة الأب انفصل الشقيقان عن بعضها، حيث عاش كل منهما مع أسرة مختلفة، وبعدما التقيا وهما في سن الشباب وجمعتهما قصة حب تم الزوج على أنهما أبناء عمومة.

ومن جانبه، قال الزوج عبد الرحيم البالغ 47 عاماً: “كل شخص في المدينة كان يعرف أننا شقيقان، لكن لم يملك أحد الشجاعة لإخبارنا بذلك حتى الآن”.

ومن جهة أخرى، صرحت أخصائية السلوك الإنساني جولين إدواردز، المهتمة بزواج سفاح القربى في باكستان، أن: “درست حالات عديدة في باكستان، يتزوج فيها الآباء الأرامل من بناتهم، وفي حالة أخرى أجبر والد ابنه على الزواج من شقيقته، بحجة أنها قبيحة ولا يقبل أحد بالزواج منها”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *