>

ولد عجل برأس إنسان في قرية “فيلا آنا” بمقاطعة سانتا في الأرجنتين ولم يستمر سوى لساعات قليلة قبل أن يفارق الحياة.
وبحسب ما ذكرته “الديلي ستار”، فإن العجل كان برأس إنسان مكونة من أنف وفم صغير ووصف بأنه أحد العجول المتحولة كما أطلق عليه السكان المحليين في المقاطعة.

وتظهر اللقطة، المصور، وهو يرفع رأس العجل المشوَّه والملقاة على العشب، وكانت حلقات حمراء كبيرة تحيط بعينه.
وقال خبير الوراثة نيكولاس ماناغو، لوسائل إعلام محلية إن ما حدث بمثابة طفرة وراثية نادرة.
وأوضح أن تلك الطفرة بمثابة تغيير في تسلسل الحمض النووي الذي تم نقله إلى نسل البقرة الأم.
وأرجع “ماناغو” السبب إلى طفرة هرمونية أو أحد العوامل الفيزيائية أو ربما الكيميائية أو البيولوجية والتي يعزى لها هذا التغير الهرموني.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *