>

أعربت الفاشينيستا الكويتية الشهيرة زوري أشكناني عن حزنها بسبب تعرضها للسرقة في العاصمة البريطانية لندن. وأعلنت ذلك في مقطع مصور ظهرت فيه وتناقله عدد من الحسابات الناشطة على تطبيق الصور والفيديوهات “إنستغرام”.

وقالت إنها فقدت حقيبتها باهظة الثمن من علامة Chanel والتي اشترتها من ضمن مجموعة محدودة الإصدار. وقالت إنها أصيبت بالحسد وإن الأذى لحق بالحقيبة وليس بها.

وبعدما حصلت على المواساة من رفيقة لها لفتت إلى أنها أخطأت لأنها قامت بتصوير كل ما اشترته وختمت بالحمد لأنها لم تتعرض لأي ضرر.

ويشار إلى أنها أحدثت ضجة كبيرة في وقت سابق بعد ظهورها في مقطع مصور كشفت فيه أنها تعتزم الخضوع لجلسات شدّ ورفع المؤخرة. وهو ما أطلق في وجهها موجة من الانتقادات لأنها تتحدث عن هذا الأمر بشكل علني وخصوصاً أنها ترتدي الحجاب.

ومما كتبه المتابعون: “الحجاب شنو وضعه؟” و”محتاجين حجاب حق اللسان” و”الجرأة وصلت لمستوى مخيف الله يجيرنا من القادم”.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. امنيتي اشوف خليجية طبيعية لازم ياوفرن بالنسبة للسرقة صحيح يوجد عصابات مختصة فقط للخليجين كثير طلاب انسرقوا والسبب طبعا الفشخرة عالفاضي يعني اغلب الناس تسافر وتلبس ماركات بس ماتحكي للعلن مثل المعيدي ونزل عالبلد اشتريت كذا وحطيت كذا واكلت وووو فاضيات وتافهات ( الأغلبية )

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *