>

أظهر مقطع فيديو متداول تهور شاب يقتحم بسيارته “شاص” مياه السيول بأحد الأودية، حيث جرفت المياه المندفعة السيارة.

وبدا في الفيديو قائد السيارة وهو يقود سيارته وينزل إلى الوادي فيما وصفه المصور بـ”الذيب”، وما هي إلا لحظات حتى غمرت المياه السيارة ومن ثم سحبها التيار، ما اضطر قائدها إلى الخروج من كابينة القيادة والجلوس على سطحها لإنقاذ نفسه من الغرق، لينعته المصور هذه المرة بخلاف ما وصفه به لحظة نزوله للوادي.
ولم يتسن معرفة موقع وتاريخ تصوير الفيديو، أو مصير الشاب الذي كان يقود السيارة، فيما دعا عددٌ من متداولي المقطع الشباب لعدم تعريض أنفسهم لمثل هذه المخاطر والتهلكة.
وأهاب الدفاع المدني بالجميع عدم الخروج والحذر والانتباه في أثناء قيادة السيارة في الطرقات وقت الأمطار خشية الانزلاق، مع البعد عن الأسلاك الكهربائية التي تعرضت لمياه الأمطار حتى لا يُصابوا بالصعق الكهربائي، وعدم المخاطرة بقطع مياه السيول، وذلك بعد تقرير لهيئة الأرصاد يشير إلى موجة من التقلبات الجوية على الرياض وعدد من المناطق.



شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. المفروض محاكمة امثال هؤلاء لتعريض حياتهم والجهات الامنية للمخاطر بلا سبب واشغالهم عن مساعدة من يحتاج فعلا للمساعده.

  2. الدبابة قد لا تستطيع مواجهة قوة المياه المندفعة حتى يفعلها الشاص !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *