>

فقد مقدم الإعلامي البريطاني، جيرمي كايل، أعصابه وبدأ في الصراخ على ضيف البرنامج لدرجة مقاطعته وإسكاته قائلاً له: “إخرس”.

وقد جاء ذلك في البرنامج الذي ظهر في بدايته على قناة “آي تي في”، جيرمي كايل، يتحدث مع فتاة تدعى، أليشا، تصادق مدمناً على المخدرات ويدعى، روبرت، حيث قالت إنّ الحياة معه قد أصبحت أشبه بكابوس.

وأشارت أليشا إلى اضطرارها للاعتماد على المحسنين، لإطعام طفلها الرضيع، لأنّهم لا يملكون المال، بينما ينفق، روبرت، كل أمواله على الكوكايين.

وحينها قفز المذيع كايل، بعدما استمع إلى التفاصيل الأسرية الصعبة، وصرخ بأنّه لن يكون دبلوماسياً في حواره، لأنّه طفح به الكيل، ثم ركض خلف الكواليس، حيث كان يجلس روبرت في تلك اللحظة، وصرخ في وجهه: “أنت رأس من الكوكايين، يفضل المخدر على ابنته، أنت تفضل الكوكايين على أسرتك”.

وعندما حاول الضيف الاعتراض والحديث، صرخ به كايل “إخرس” وعاد إلى أليشا في قاعة البرنامج، وضجت القاعة بتصفيق المشاهدين، بعدما سمعوا “خطبة كايل عن المخدرات”.

وفي نهاية الأمر، وافق مقدم البرنامج على إرسال روبرت إلى مركز إعادة تأهيل مدمني المخدرات لمدة 12 أسبوعاً.




شارك برأيك

تعليق واحد

  1. مُدمن المُخدرات ممكن يبيع نفسه من اجل جرعة مخدرات
    المُدمن لا تناقشه ولا تجادله ولا تتفق معه لانه كاااذب

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *