كرمت أسماء الأخرس، زوجة الرئيس السوري بشار الأسد، ابنة أحد الجنود الروس، الذين قتلوا في البلاد، حيث منحتها هدية، وصفها بعض المتابعين بـ”الغريبة”.

واستقبل الأسد وزوجته أسماء، في دمشق، عائلات بعض الجنود الروس الذين قتلوا على الأراضي السورية.

وكانت هذه العائلات قد شاركت، بحضور أسماء الأسد، في وضع إكليل من الزهور على نصب الجندي المجهول بدمشق.

وتظهر إحدى الصور أسماء وهي تمنح قطة رمادية اللون لطفلة روسية صغيرة السن.

وقالت تقارير إعلامية إن الطفلة هي ابنة الجندي الروسي مارات أخميتشين، الذي قتل في مدينة تدمر السورية، عام 2016.

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. يالها من هدية رائعة ولطيفة لابنة جندي يستحق كل التكريم فروسيا هي دولة صديقة لسوريا والعرب وعلى العالم استبدالها بامريكا التي لا تصلح لقيادة العالم لانها غير عادلة خاصة بقضية فلسطين وسوريا

  2. عائلة وقحة لايأتي منها الا كل قبيح
    يقتلون سشعبهم ويهدون لقاتله الورود.

  3. وماذا عن يتامى سوريا!! الذين قُتل أبائهم وأماتهم بل كل أفراد عائلاتهم ولا يوجد لهم معين في هذه الدنيا سوى الله وهو خير معين..

    أما عن كون روسيا دولة صديقة للعرب!! فهذا أغرب ما سمعت!!!!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *