>

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو لأب مصري يقوم بالاعتداء على إبنه بالضرب بوحشية وتعذيبه بسبب عدم إلقائه كيس القمامة .

ويظهر في مقطع الفيديو الأب وهو يضرب إبنه ويركله بعنف وسط صراخ الطفل وتوسلاته .

ووثقت الأم مقطع الفيديو بهاتفها المحمول لعدم قدرتها على إنقاذ إبنها والتي ظهر صوتها في الفيديو وهي تردد قائلة : ” الواد هيموت في إيدك ” دون استجابة من الزوج .

وقالت والدة الطفل في تصريحات صحفية لها عن تفاصيل الواقعة بأن زوجها عاد من الخارج فعثر على كيس القمامة ملقى على الغسالة بالشقة .. فاستشاط غضبا لعدم إلقائه بمقلب القمامة .

واستدعى كيرلس الذي يبلغ من العمر 13 عاما وبدأ في الاعتداء عليه بالضرب لمعاقبته بسبب عدم إلقائه القمامة وواصل تعذيبه بضربه وتسبب له ببضع كدمات بأنحاء جسده .

وأشارت الزوجة إلى أن زوجها الذي يعمل سائق توك توك ولديها منه 4 أبناء حاول بضع مرات طردها وحرمانها من أطفالها .. وأنها كانت عاجزة عن الدفاع عن ابنها لكونها مريضة وتتلقى العلاج منذ فترة .

وأكدت أنها حررت عدة محاضر ضده بقسم الشرطة واتهمته فيها بالاعتداء عليها بالضرب كما أنها أقامت ضده دعوى طلاق وتنتظر صدور قرار بالانفصال عنه .

وعلى الجانب الآخر برر الأب قيامه بهذا الأمر بدافع تربيته لإبنه وتحسين سلوكه وإنه يستخدم الأسلوب الذي نشأ عليه في التربية لتنشئة أبنائه .

مؤكدا على حبه لأبنائه ورعايته لهم حيث أنه توقف عن الإدمان وتعاطي المخدرات من أجلهم وقال : ” أنا بربي أولادي ومفيش أسد بياكل عياله ” .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *