>

وجهت الناشطة الكويتية سلوى المطيري مناشدة الى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وطالبته بالعفو عن  الناشطتين على موقع تيك توك حنين حسام ومودة الادهم.

وظهرت سلوى المطيري، في مقطع فيديو نشرته على احد حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وهي تقول “هذه رسالة موجهة الى الرئيس السيسي انا اعرف معزتي عنده”.

وتابعت “انا ابغي اطلب منك طلب البنات الاثنتين اللي وحدة خدت سبع سنين ووحدة خدت عشر سنين هزهم هزة حلوة خلاص اعفي عنهم ورح يتوبون مئة سنة قدام معليش “.

يذكر أن محكمة مصرية كانت قد قضت بحبس الناشطة على موقع تيك توك، حنين حسام، 10 سنوات وتغريمها 200 ألف جنيه مصري (حوالي 13 ألف دولار أمريكي).

كما قضت المحكمة بحبس مودة الأدهم وثلاثة آخرين بالحبس 6 سنوات وتغريم كل منهم 200 ألف جنيه بتهمة “الاتجار بالبشر”.

ووجه الادعاء للمتهمين عدة تهم تشمل “الاعتداء على قيم ومبادئ الأسرة المصرية والمجتمع، والاشتراك مع آخرين في استدراج الفتيات واستغلالهن عبر البث المباشر، وارتكاب جريمة الإتجار بالبشر”.

وشملت الاتهامات أيضا “تلقي تحويلات بنكية من إدارة تطبيق تيك توك مقابل ما حققته من مشاهدة ونشر فيديوهات تحرض على الفسق لزيادة نسبة المتابعين لها، والعضوية بمجموعة «واتس آب» لتلقي تكليفات استغلال الفتيات”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *