>

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لمواطنة لبنانية تتلاسن مع وزير الأشغال والنقل في حكومة تصريف الأعمال يوسف فينيانوس، وتأمره بالخروج من أحد المقاهي في جل الديب.

وبعد سجال مع المواطنة اضطر الوزير للمغادرة وسط هتافات: “كلن يعني كلن وفنيانوس واحد منن”.

يذكر ان هذه ليست حادثة الطرد الاولى التي تواجه السياسيين اللبنانيين وسبق ان تعرض رئيس الوزراء السابق فؤاد السنيورة ونائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي لمواقف مشابهة.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. للأسف المظاهرات اللبنانية انحرفت عن مسارها ههههههههههههههههههههههههههههه في البداية كانت فقط رقاصات بيهزوا هههههههههههههههههههههههههههههههه وفنانات مشلحات بينشكحوا بزوايا تزحلوقية معتبرة هههههههههههههههههههههه الان صارت صياح بصياح ههههههههههههههههههههههه مثل ساحة التحرير في بغداد مع فرق هههههههههههههههههههههههههههه انو المتظاهرين قي لبنان ما انقتل احد منهم او حرقوا السفارة الأمريكية ههههههههههههههههههههههههه حتى الهز في بلدي العراق يختلف عن الهز في كل العالم ههههههههههههههههههههههههه لازم معاه قتل وقتال على شوية صواريخ على ضرب طائرات على تفجيرات هههههههههههههههههههههههه متى نرقص مثل كل العالم ؟ ههههههههههههههههههههههههههه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *