>

زارت ميشيل أوباما السيدة الأولى السابقة في أمريكا مستشفى للأطفال في دنفر بولاية كولورادو. وقد قرأت على الصغار “”ليلة قبل الكريستماس” وأجابت على أسئلتهم.

زيارة ميشيل إلى المشفى شهدت موقفا طريفا عندما سألتها إحدى الطفلات عن الرقصة المفضلة لديها، واعترفت بأنها تجهل تأدية رقصة “the floss”.

لتقف الفتاة صاحبة الـ14 عاما، على قدميها وتؤدي الرقصة، الأمر الذي دفع ميشيل لتقف وترقص رقصة الجاز، في جو من البهجة والتصفيق الحار.

وقد غادرت أوباما مستشفى الأطفال لتبدأ جولة في المدينة بهدف الترويج للكتاب الذي تروي فيها مذكراتها ويحمل عنوان “Becoming”.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *