صورة مقربة لوجه يبدو للوهلة الأولى أنه لمخلوق مرعب، لكنه في الواقع مجرد وجه نملة صغيرة، أظهرت تفاصيله التقنيات الحديثة للتصوير عن قرب .

وأثارت الصورة دهشة الكثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ أظهرت وجه النملة الغامض بعيون حمراء مخيفة، وفم مثير تكسوه أنياب خفيفة ولكنها لامعة.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، التقط الصورة المصور الليتواني يوجينيوس كافالياوسكاس، بتقنية تعتمد على التكبير 5 مرات تحت المجهر، واختيرت الصورة ضمن 57 لقطة متميزة في مسابقة “Nikon Small World Photomicrography”.

وأوضح المصور يوجينيوس كافالياوسكاس طريقة التقاطه لصورة النملة، مؤكدًا أنه دائمًا ما يبحث عن الظلال والتفاصيل والزوايا غير المرئية، حيث إن الهدف الرئيسي من التصوير الفوتوغرافي هو الاستكشاف، كما أنه “مفتون بروائع الخالق”.

وعلّق المصور الليتواني على اعتبار صورته لوجه النملة “مرعبة”، قائلًا: “لا يوجد رعب في الطبيعة”، مؤكدًا أنه في بداية دخوله عالم التصوير الميكروي كان يعتبر جميع الخنافس كالوحوش، ولكن مع تكرار الأمر زالت الدهشة والخوف من هذه الكائنات.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *