أعلنت وسائل إعلام مصرية، مساء اليوم الجمعة، انتحار الطبيب المصري الشهير نشأت العربي، إثر مروره بأزمة نفسية، بعد إصابته بفيروس ”كورونا“ المستجد للمرة الثالثة على التوالي بالاضافة الى مرض ارتفاع ضغط الدم والذي سبب له العديد من المشاكل الصحية.

وقال موقع ”القاهرة 24“ الإخباري إن ”طبيب استشاري النسائية والتوليد نشأت العربي قام بالانتحار، في منطقة بولاق الدكرور بمحافظة الجيزة المصرية؛ نتيجة مروره بأزمة نفسية إثر إصابته بكورونا 3 مرات“.

كما نشر الموقع ما قال انها الرسالة الاخيرة للطبيب المنتحر قال فيها: “الارتفاع الشديد في ضغط الدم سبب لي مشاكل صحية لا شفاء منها.. المعاناة فوق الاحتمال والالام لا تفارقني ليل نهار.. اعتذر لأسرتي واصدقائي والمرضى”.

وتلقى قسم شرطة ”بولاق الدكرور“ بلاغا من أهالي المنطقة يفيد بانتحار الطبيب العربي، عبر إلقاء نفسه من شقته بالطابق التاسع من البناية التي يقطن فيها، وعلى الفور انتقلت قوات الأمن المصرية إلى مكان واقعة الانتحار، بحسب الموقع الإخباري.

وكشفت تحريات رجال المباحث المصرية، بولاق الدكرور، أن ”الطبيب المتوفى يبلغ من العمر 63 عاما، ويقيم بصحبة والده البالغ من العمر 93 عاما“، وتم تحرير محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيقات.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.