>

توصل احد اصغر انواع الطيور في استراليا الى طريقة ماكرة لابعاد الحيوانات المفترسة، وهي ان يطلق صوتا يشبه صوت الذئب او الصقر.
وقال بريسلاي ايجيك الباحث في جامعة اوستراليا الوطنية ان الصوت الذي يطلقه طير “اكانتيز” لا يشبه تماما صوت الحيوان او الطير المفترس الذي يقلده، “ولكنه كاف لخداع الحيوان” المهاجم.
وتوصل الباحث الى هذه النتيجة بعدما وضع طيرا من هذا النوع امام مجسم لبوم، فصار يطلق اصواتا تشبه اصوات حيوانات مفترسة تخيف البوم.
وقال الباحث في دراسته المنشورة في “بروسيدينغز بي” التي تصدرها الجمعية الملكية البريطانية “المذهل ان طيرا صغيرا يمكنه ان يقلد اصوات انواع عدة من الحيوانات، حتى وان كانت اكبر منه، انه ماكر جدا”.
ولا تنطلي الخدعة تماما على الحيوان المفترس، لكنها تجعله يتردد لبعض الوقت الى حين ان تلجأ الطيور الصغيرة الى مكان آمن.
وسبق ان تحدثت دراسات سابقة عن طيور تقلد اصوات حيوانات اخرى، لكنها المرة الاولى التي يتبين فيها انها تفعل ذلك لاخافة الحيوانات التي تهاجمها.



شارك برأيك

تعليقان

  1. منا جديده هيدي المعلومة ، فيه طائر اسمو oiseau moqueur وما بعرف الإسم بالعربي ، بيقلد أصوات كثيره . نورت من فضلك كثري من هيك مواضيع مفيدة ، ونهارك سعيد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *