>

رد الداعية الإسلامي، عمرو خالد على الانتقادات التي وجهت له بعد نشر مقطع فيديو لدعائه بيوم عرفة و”تخصيص الدعاء لمتابعيه على مواقع التواصل الاجتماعي،” وفقا لما تم تناقله عدد من النشطاء، قائلا إن ذلك “محاولات متكررة لإثارة الجدل حوله.”

جاء ذلك في تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر، حيث قال: “ساءني وأنا في الحج ما تم تداوله على عدد من المواقع وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي، مجتزئا من سياقه بغرض إثارة الجدل حولي، وهو في الحقيقة لا يعدو محاولة متكررة، بعد أن زعم البعض أني اختصصت متابعين صفحتي على موقع فيسبوك بالدعاء لهم بأن يكونوا من أهل الجنة، وإظهار الأمر على أنه استثناء لهم دون المسلمين في حين أنني دعوت لعامة المسلمين بأن يرزقهم الله الجنة، كما هو واضح من الفيديو الكامل.”

وأضاف: “لكن ذلك لم يظهر في مقطع الفيديو المجتزئ لغرض في نفس من تداوله على هذا النحو بهدف الإثارة والتجني على شخصي الضعيف، وهذا على غير الحقيقة، وإنني إذ أبرأ إلى الله من ذلك، فإنه يسعدني أن ألبي طلبات متابعي بالدعاء لهم عسى أن يتقبل الله دعائي..”



شارك برأيك

‫5 تعليقات

  1. بدي اعرف انت مشغول بالحج ولا مشغول بالتعليقات وماذا قال فلان وفلان
    خليك بحجك ياحجي وبلاش النفاااق تبعك وتقريبا الكل يعرف نفاااقك

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *