>

شهدت محافظة الأسكندرية في مصر واقعة مأساوية، إذ لقي احد عشر شخصا مصرعهم غرقا بالشاطيء أثناء محاولتهم إنقاذ طفل.

وكان عدد من الأهالي نزلوا إلى مياه شاطئ النخيل ” المغلق ” بقرار رئيس مجلس الوزراء والخاص بحظر ارتياد الشواطئ ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية المتخذة لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وغرق أحد الأطفال أثناء نزوله البحر مما ترتب عليه اندفاع العديد من المواطنين في محاولة لإنقاذه، لينتهي الأمر بغرق 11 شخصًا.

وتم انتشال 6 جثامين، ويجري البحث عن الآخرين بمعرفة الإنقاذ النهري التابع لإدارة العامة للحماية المدنية.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *