>

نُشِرت صور مراهقَين من ولاية أوكلاهوما الأميركية اتُهما بقتل والدَيهما وثلاثة من إخوتهما عندما طعنوهم حتى الموت يوم الأربعاء الماضي في منزلهم العائلي في مدينة بروكن آروه.

روبرت بيفير (18 عاماً) ومايكل بيفير (16 عاماً) اعتُقِلا بعدما قالت أخت لهما (13 عاماً) نجت من الحادثة إنّهما منفّذَا الجريمة.

وتمكّن المراهقان من قتل والدتهما أبريل (44 عاماً) ووالدهما ديفيد (52 عاماً) وأشقائهما كريستوفر (7 أعوام) وفيكتوريا (5 أعوام)، بالإضافة إلى دانييل بيفير (12 عاماً) الذي اتّصل بالشرطة قبل أن يُفارق الحياة.

أما الفتاة التي نجت، وتُدعى كريستال، فهي في حال خطرة وإنّما مستقرة. كما عثرت الشرطة على شقيقتها الصغرى، أوتوم بيفير، التي تبلغ من العمر عامَين، وهي سالمة وفي عهدة الدولة الآن.



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *