>

رصد مقطع #فيديو اللحظات الأولى لحوار بين أم وابنها الشاب، بعد نجاح عملية مكنت الأخير من استعادة القدرة على #السمع.

و #عامر_العازمي هو شاب #كويتي #أصم كان يستخدم قراءة حركة الشفاه للتواصل مع الآخرين.

وفي مقطع الفيديو، يظهر الشاب وهو في حالة ذهول، بينما يسمع صوت أمه المتهدج وهي تخاطبه لأول مرة.

وتقول له الأم في حنان بالغ: “هل يؤذيك الصوت؟”، وتغرقه بكلماتها الدافئة التي تعبر عن فرحة الأمومة، وهي تتخاطب مع فلذة كبدها للمرة الأولى.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *