>

تداول مستخدمو موقع التواصل الإجتماعى مقطع فيديو حدث في هولندا حيث لاحظ مزارع أن البقرة التي كانت قد سيقت للذبح تزرف الدموع بصمت وكأنها تعلم أن ذاهبة إلى مثواها الأخير، ولم تكن تعلم أن هذه الدمعة هي طوق النجاة حيث أطلق المزارع سراحها لكي تعود إلى باقي رفاقها في المزرعة.
الفيديو نال إعجاب رواد مواقع التواصل الاجتماعى، وانهالت عليه تعليقاتهم.

https://www.youtube.com/watch?v=5SKapXms6xQ



شارك برأيك

‫7 تعليقات

  1. تذكرت قصه لمن كنت صغيره كنا نلعب بالحديقه عند الجيران وكانت بتطل على الشارع وبوجهم في ملحمه ولمن بدهم يدبحوا بيتجمعوا الاولاد حتى يتفرجوا بعدني بذكر لمن فلت الحبل اللي معلقين البقره فيه وكان السكين على رقبتها وهربت وكانها ما بدها تموت رجعوا كمشوها وذبحوها بيقلي بابا حتى بعد ما قطعوا لحمها بقي لحمها ينتفض وكتار للي بيعرفوا قصتها وشافوها ما اكلوا من لحمها ..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *