>

تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” مقطع فيديو يعرض مطاردة امرأة وأسرتها لسيارة خطفت شابا سوريا بشارع حسنين هيكل.

وفقا لما زعمته ناشرة مقطع الفيديو “يارا علاء الدين” عبر فيس بوك أنها لاحظت سيارة يقودها ملثم وبالمقعد الخلفي لها شخص يستنجد ويحاول الخروج من السيارة، لذلك طارد والد الفتاة السيارة فيما أخذت تصرخ “حرامي” لتجذب انتباه المارة والسائقين للسيطرة على السيارة.

استطاعت العائلة المكونة من أب وأم وابنتهما وحفيدهما إيقاف السيارة وإخراج الشاب الذي تبين وفقا لما نشرته “يارا” أنه سورى الجنسية وكان شبه مخدر وأمسك الشباب والمارة بالملثمين ولقنوهم علقة ساخنة كما تم تسليمهم للشرطة.

وجاء نص ما كتبته ناشرة الفيديو” مكنتش أتخيل إن ممكن أتحط في الموقف ده كنت انا وابنى وأمى وأبويا وأختى في العربية في شارع حسنين هيكل عند العطارة الهندية لاحظت عربيهة سايقها واحد ملثم وواحد عمال يرفس في العربية على الكنبة بلمح البصر والدى ابتدى يجرى ورا العربية وابتديت أصوت عشان ألفت نظر الناس تساعد إننا نمسك الناس دول، فشباب ابتدت تجرى وراهم وواحد بموتوسيكل حاول يلحقهم بس داسوا عليه الحمد الله ربنا قدرنا إننا نمسك الناس دول ورا السلاب الولد المخطوف كان شاب سورى بس أنا كنت فاكرة إن بنت وبغض النظر عن الإصابات اللى حصلتلى أنا ووالدتى والعربية لأن قعدنا نخبط جامد في العربية فضلنا واقفين لحد ما البوليس جه وقولنا أقوالنا واتطمنا على الولد وبمساعدة ناس وشباب كتير أوى جريوا ورا الملثمين ومسكوهم وخدوا علقة محترمة ” الشاب السورى تقريبا في آخر العشرينات هم كانوا خاطفينه بالعربية وهو كان مضروب جامد ومتخدر مقدرش ساعتها يحكى الحصل وكان معاهم شنطة فيها حبل ومخدر.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. الحمد لله على سلامة الشاب , والشكر الجزيل للعائلة المصرية وكل من ساهم من الناس في القاء القبض على المجرم وتحرير الشاب . تحية لمصر من القلب

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *